آثار الكهولة على المسن

رعاية مسنين , آثار الكهولة على المسن

 آثار الكهولة على المسن

كبار السن

التعامل مع مشكلة الخرف عند كبار السن

دار المسنين هو من أجل تأمين مكان مريح وأجواء مناسبة لإقامة كبار السن وتأمين الرعاية التي يحتاجونها و كيف الاهتمام بكبار السن داخل دار المسنين وعدم تعرض كبار السن للإساءة ومعرفة الاخدمات تقدمها دار المسنين.

كبار السن:

كبير السن هو من تقدم به العمر وأصبح عجوزا واعتبرت منظمة الصحة العالمية أن مرحلة الكهولة أو الشيخوخة تبدأ من عمر الخامسة والستين فما فوق وعادة ما يقل نشاط الأفراد في هذه المرحلة ويغلب على أجسامهم الضعف والوهن ويعتبرون أنفسهم غير منتجين بعد أن كانوا أساسا للعطاء وقد يظنون بأنهم أصبحوا عالة على المجتمع بشكل عام وعلى أسرهم بشكل خاص وكل هذه الأمور تنعكس سلبا على صحتهم وحالتهم النفسية وتبدأ مرحلة القلق والتفكير في المستقبل وما يخبئه لهم.

آثار الكهولة على المسن:

عادة ما يرافق الكهولة تغيرات تنعكس بدورها على حالة المسن الصحية والنفسية لذلك ينبغي على مقدم الرعاية للمسن مراعاتها جيدا ومنها:

التغيرات الفسيولوجية:

ومنها ضعف وظائف القلب والأوعية الدموية وضعف الجهاز التنفسي ووظائف الرئة

وكذلك ضعف الخواص الحسية لديهم وزيادة مشاكل ضعف السمع والبصر

وكذلك يصاب بضعف الذاكرة بالنسبة للأحداث الحالية وتذكر أحداث الماضي بشدة.

التغيرات النفسية:

التي تصيب المسن بسبب عدم قدرته على التكيف مع وضعه الجديد فعادة ما يشعرون باليأس

من الحياة وبالوحدة والانعزال وقد تتطور حالته إلى الاكتئاب وأحيانا يحدث انفصام عقلي يصعب على المسن فيه الاندماج بالواقع.

ضعف وظائف الجسم الحيوية:

وفقدان الكثير من أجهزة الجسم خصائصها الطبيعة يصبح كبار السن أكثر عرضة للأمراض من غيرهم من الفئات العمرية ومن هذه الأمراض:

مرض الزهايمر: ويعتبر نموذجا من الخرف الأكثر شيوعا بين كبار السن ويمثل ما يقارب 50% إلى 80% منها ويمثل فقدانا عاما للذاكرة وغيرها من القدرات الحيوية الفكرية التي تؤثر على سلوكه في الحياة اليومية.

اقرأ عن الخرف عند كبار السن

التعامل مع مشكلة الخرف عند كبار السن:

يمكن أن يواجه المسن العديد من أعراض الشيخوخة مثل: العجز في التفكير وضعف في الذاكرة وضعف

القدرة على التعبير عن المودة أو الامتنان فقد يهاجم المسن أولاده أو أحفاده لعدم اتصالهم به وذلك بسبب

نسيانه حصول ذلك بعد فترة قصيرة من الوقت ويمكن التعامل مع مثل هذه المشكلات بالتجاهل وتحويل تركيز المشاعر لأشياء

أخرى مثل خلق روتين من الأنشطةمثل الاستماع للموسيقى أو الطهي وذلك في محاولة

للتأقلم مع أعراض وعلامات الخرف لديه كما يمكن الحصول على المساعدة من محترف في رعايته.

المرجع

السابق
الخرف عند كبار السن
التالي
دار رعاية كبار السن في مصر

اترك تعليقاً