أعراض التهاب المعدة

دار مسنين

أعراض التهاب المعدة:

تختلف أعراض التهاب المعدة من مريض إلى آخر وفي العديد من الحالات لا تظهر أية أعراض تدل على الإصابة بهذه الحالة

وفيما يأتي بيان لأكثر أعراض التهاب المعدة شيوعا   

 1- الغثيان أو اضطراب المعدة المتكرر.

2- انتفاخ البطن.

3- ألم البطن.

4- التقيؤ.

5- عسر الهضم.

6- الشعور بحرقة أو نخر في المعدة خاصة خلال الفترة ما بين الوجبات أو أثناء الليل.

7- الحازوقة.

8- فقدان الشهية.

9- التقيؤ الدموي أو ظهور مواد تشبه حبيبات القهوة في القيء.

10- ظهور البراز باللون الأسود أو القطراني.

11- الشعور بالامتلاء الشديد الذي يفوق الحد الطبيعي بعد تناول الطعام.

ما هي اسباب التهاب المعدة:

تؤدي الإصابة بالتهاب المعدة إلى العديد من العوامل والأسباب. نذكر منها ما يأتي

 1- شرب الكحول.

2- استخدام الأدوية من نوع مضادات الالتهاب  اللاستيرويدية لفترات طويلة من الزمن.

3- العدوى البكتيرية خاصة عدوى البكتيريا الملوية البوابية .

4- العدوى الفيروسية أو الفطرية.

5-الخضوع لجراحة كبرى في المعدة .

6- أو تعرضها لإصابة مؤلمة أو لحروق أو لإشعاع أو لأمراض شديدة إذ يحدث التهاب المعدة كاحدى المضاعفات في هذه الحالة.

7- الإصابة بأنواع معينة من الأمراض مثل فقر الدم الخبيث .

 8- ارتجاع العصارة الصفراوية  المزمن .

مخاطر التهاب المعدة:

هناك العديد من عوامل الخطر التي تزيد من احتمالية الاصابة بالتهاب المعدة نذكر منها ما يأتي
1- التدخين.

2- تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

3- شرب الكحول.

4- تعاطي المخدرات وخاصة الكوكايين.

5- التعرض للتوتر والضغوط بشكل مستمر.

6- تناول أنواع معينة من الأدوية بانتظام مثل الستيرويدات  أو مكملات البوتاسيوم أو الحديد أو أدوية العلاج الكيماوي.

7- التقدم في العمر.

8- ابتلاع المواد الأكالة أو الأجسام الغريبة.

9- الإصابة بأنواع معينة من الأمراض خاصة اضطرابات المناعة الذاتية مثل داء هاشيموتو  أو النوع الأول من مرض السكري.

10- المعاناة من نقص فيتامين ب12.

11- الإصابة بعدوى فيروس العوز المناعي البشري .

12- الإصابة بمرض كرون .

13- الإصابة بالتقيؤ المزمن في السابق.

14- التعرض للإشعاع سواء كان ذلك من خلال الخضوع للعلاج الإشعاعي أو من خلال التعرض للتلوث الإشعاعي.

15- المعاناة من حساسية الطعام.

16- الإصابة بالسل أو الزهري .

علاج التهاب المعدة:

يعتمد علاج التهاب المعدة على عدة عوامل منهاسبب

 الإصابة به وما إذا كانت أعراضه حادة أو مزمنة وبشكل عام هناك العديد من الأدوية .

علاج التهاب المعدة الدوائي:

التي تستخدم لعلاج التهاب المعدة والتي نذكر منها ما يأتي:

1- المضادات الحيوية مثل كلاريثروميسين وميترونيدازول والتي تهاجم جرثومة المعدة بشكل مباشر ويستغرق العلاج بهذه المضادات من 10 إلى 14 يوما.

2- مثبطات مضخة البروتون مثل الأوميبرازول واللانسوبرازول التي تمنع إنتاج حمض المعدة وتلعب دورا في التئام جروح المعدة.

3- حاصرات مستقبل الهستامين مثل الرانيتيدين والفوموتيدين والتي يمكنها أن تقلل من إنتاج حمض المعدة.

4- مضادات الحموضة.

5- السكرالفيت أو الميزوبروستول التي تغلف وتحمي جدار المعدة.

6- الأدوية المضادة للغثيان والتي تقلل من أعراض الغثيان الناتج عن التهاب المعدة . اقرأ عن فوائد الميجا 3

العلاجات الطبيعية: 

 

العلاجات الطبيعية يمكن أن تخفف العلاجات الطبيعية من شدة الأعراض المصاحبة لالتهاب المعدة وتوقف نمو جرثومة المعدة لكنها نادراً ما تعالج الأسباب الكامنة وراء الإصابة به ويمكن بيان هذه العلاجات على النحو الآتي:

1- الشاي الأخضر أو الأبيض.

2- اللبن الرائب.

3- النعناع.

4- نخالة القمح.

5- عصير الجزر.

6- ماء جوز الهند.

 7- الخضراوات الخضراء الورقية.

8- البصل و الثوم.

9- التفاح و التوت الفواكه الطازجة .

10- الكرفس.

11- عصير التوت البري.

12- الكرنب.

13- البروكلي.

14- البصل الأخضر.

15- البقدونس.

16- الزعتر.

17- حبوب الصويا.

18- البقوليات كالبازلاء والعدس.

19- البروبيوتك.

 تغيير نمط الحياة:

يعد التهاب المعدة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة لهذا يجب اختيار نمط الحياة بعناية ويمكن ذلك من خلال اتباع النصائح التالية:

1- تجنب الأطعمة المصنعة والمحفوظةوالأطعمة الغنية

 بالغلوتين أو السكريات والأطعمة الحمضيةومنتجات

  الألبان.

2- تناول وجبات أصغر إذ أن أعراض التهاب المعدة لا تتفاقم بسبب نوعية الأكل فحسب وإنما بسبب طريقة تناول الطعام أيضا فتناول وجبة كبيرة من الطعام يشكل ضغطا على الجهاز الهضمي من ناحية تحويله إلى طاقة وفضلات وبالتالي يجب الحرص على تناول وجبات صغيرة طوال اليوم للتخفيف من أعراض التهاب المعدة.

3- فقدان الوزن الزائد.

4- الإقلاع عن التدخين .

5- الإمتناع عن تناول الكحول.

6- تجنب استخدام مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية مثل الأسبرين والإيبوبروفين لأن هذه الأدوية يمكن أن تتلف بطانة المعدة مع مرور الوقت.

المرجع

 

 

السابق
مرض الطفح الجلدي و أسبابه
التالي
التلوث و أنواعه و أضراره

اترك تعليقاً